Spend 25 BHD and enjoy FREE delivery, shipping takes from 2-3 days.

الانتقال إلى المحتوى
الكانابيدْيُول

المكونات

الكانابيدْيُول

الفوائد

Natural

الكانابيدْيُول: مستخلص النبات الذي يسبب جدلاً كبيراً ونقاشاتٍ حادة حول العالم، لكن هذا المكون غير الُمسكر وغير المسبب للإدمان من نبات القنب لديه القدرة على تخفيف القلق وتقليل التهاب الجلد. 

للقنب تاريخ معقد وحتى أن بعض الأسماء العديدة المستخدمة للإشارة إلى النبات تثير الجدل، ولكن قبل كل شيء، هو جنس من النباتات الجميلة والمفيدة من نفس  عائلة الجُنجُلات. النجم الحقيقي لهذا الجنس هو القنب، المعروف أيضًا باسم القُنب المزروع، وهو نبات مُزهر ذو أوراق رقيقة مسننة، يُعتقد أن موطنه الأصلي آسيا الوسطى، وقد تمت زراعته في جميع أنحاء العالم، إما بسبب تنوعه المتفرّع الذي يُصنع منه زيت البذور والألياف الجيدة أو لأنواعه العطرية التي يمكن تحويلها إلى عقاقير استجمامية.

تمت دراسة هذا النبات بإستفاضة والكشف عن مركباته الفريدة طوال القرن العشرين مع أكثر من مائة من "الكانابينويديات أو شبائه القنب"، بما في ذلك رباعي    هيدرو كانابينول الذي يعُرف اختصاراً ب تي إتش سي بالإضافة إلى الكانابيديول الأقل شهرة الكانابيدْيُول. بينما ثبت أن مادة رباعي هيدرو كانابينول تعطي الأعشاب خواصها ذات التأثير النفساني ، فإن زيت الكانابيدْيُول يعتبر غير مسكر ولا يؤدي إلى "نشوة". ومع ذلك ، فقد أشارت الدراسات إلى أن الكانابيدْيُول يمكن أن يكون له تأثير إيجابي على مزاجنا، وعند استخداما موضعياً، يمكن أن يكون له مجموعة من الخصائص المضادة لالتهابات الجلد.

تشتري لََّش الكانابيدْيُول من معالج سويسري، الذي بدوره يستخرج المركب من سيقان وفروع مجموعة متنوعة من نبات القنب الصناعي، يتم أيضًا اختبار المواد للتأكد من خلوها من رباعي هيدروكانابينول قبل استخدامها في منتجاتنا.

الصفحة الرئيسية - الكانابيدْيُول

Copyright © 1995–2023 Lush Retail Ltd.